............

حبابك عشره يا زائر
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ادب الأختلاف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أخناتون
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 212
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: ادب الأختلاف   الأربعاء 30 أبريل 2008, 3:36 am



الاختلاف سنة كونية، وجبلة فطرية، موجودة في كل شيء؛ بدءاً باختلاف مخلوقات الله عز وجل، واختلاف الليل والنهار، وكذا الأيام والشهور؛ فاليوم ليس كالبارحة، وغداً يوم آخر، وأنا وأنت بشر، ومع ذلك فبيننا فوارق في الأهواء والطباع والصفات.. هذا هو ما يجعل الحياة متجددة، وممتعة!!.. تصور إذا كانت الأيام كلها مثل سابقاتها!، أو كان الليل والنهار شيئا واحدا؛ لا فرق بينهما!!، وأنا وأنت كنا نسخة كربونية واحدة في كل شيء!!!، عندها سنملّ، ونثور، ونتفجر، وندعو إلى الاختلاف، والتغيير!!.. إذن فالاختلاف أمر طبيعي، بدهي، وفطري، وقد يكون أحياناً ضروريا.
ومبحثنا في هذه الأسطر هو جزئية معينة من أنواع الاختلاف؛ وهو اختلاف الفكر والرأي؛ فكلٌّ منا له فكره، وله رأيه الخاص الذي يميزه عن غيره، والذي يتشكل، ويتكون بحس ثقافة المرء، وعلمه، وعقيدته الدينية، وظروفه البيئية، والاجتماعية؛ فكلها عوامل تؤثر، وتتأثر؛ لتخرج لنا فكراً خاصاً بصاحبه.. ومن هنا يتضح لنا أن هنالك أكثر من سبب يؤدي إلى اختلافنا في الرؤى، والأفكار!!.. إذن فالمشكلة ليست في اختلافنا؛ بل في إيجاد أرضية واحدة للاتفاق؛ فليس معنى أن تخالفني الرأي أنك قد أصبحت ضدي، وليست قاعدة (ما أريكم إلا ما أرى) من الحق في شيء؛ فقد نختلف في مسألة، ولكن هنالك العديد من المسائل التي نتفق فيها.. وقد أختلف مع أخي، ولكن هذا لا يعني أن أختزل أُخوتي معه لهذا الاختلاف فقط..
إن من أهم، وأسلم، وأنجع الوسائل لحل الاختلاف الحوار الجاد، الهادئ، البنّاء؛ فهو موصل جيد للأفكار، وأقصر الطرق لإقناع الآخرين.. وعلينا أن نقبل على من نحاور؛ فمقصودنا, ومرادنا من ذلك هو وضوح الحق؛ لا شيء غيره.. وكذلك من الأهمية بمكان عند المحاورة توسيع، ودعم دائرة الاتفاق، وتضييق دائرة الاختلاف.. وهذا لا يكون إلا بتأطير، وتحديد ما نختلف فيه؛ فقد يكون وضوح الأمر المختلف فيه لكلا الطرفين بداية الحل؛ فكثيراً ما نختلف فقط لأننا لا نعرف ما هو الشيء الذي اختلفنا فيه.. وأحياناً قد نكون متفقين؛ ولكن هنالك مشكلة في قنوات الاتصال والفهم.. فسوء الفهم آفة.
ومن هنا تنشأ حاجتنا الماسة لمعرفة أدب الحوار، وضرورة ممارسته، وتطبيقه في قضايانا الكبرى؛ بل حتى في حياتنا اليومية المعتادة..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالرحيم حطي
قلم ذهبي
قلم ذهبي


عدد الرسائل : 743
العمر : 43
الاقامة : بالمملكة العربية السعودية
المهنة : لا يهم
تاريخ التسجيل : 09/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الأربعاء 30 أبريل 2008, 11:54 pm

الغالي اخناتون


الموضوع والله كان مفروض يكون نص من نصوص الدستور السوداني ويكون من شروط هذا المنتدي . والصورة جميلة الراحل جون والله الراحل جون رجل من الذين يحبون الوحدة الوحدةليس الوحدة الحاج يوسف ها ها ها ولكن للاسف في ناس ما بتحب الوحدة.
الموضوع أخي جميل مثل جمال اخناتون ولك خالص الشكر والتقدير والاحترام
راجعين أن كان في العمر باقي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أخناتون
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 212
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الخميس 01 مايو 2008, 3:24 am



عزيزي ود رياء
دائماً تخجلنا أنفاسك العطرة وموسيقى كلامك العذب
تعزف فينا بهدوء سيمفونية الحب والتلاقي والجمال
نزيد قبضتنا عليك ونستحلفك بالله لا تغب .
وكون في الجوار قد استطاعتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسن
قلم ذهبي
قلم ذهبي


عدد الرسائل : 803
الاقامة : الرياض- السعوديه بلد المصطفى
المهنة : كيميائي
تاريخ التسجيل : 23/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الخميس 01 مايو 2008, 9:05 am


طرح جميل وقمة الروعه يا اخناتون

الله لاجاب اختلاف ولكن هذه سنة الحياة في معنى كلامك

نحن حتى لواختلفنى مع الاخرين في الرائ وتاكدنا انهم على

خطا نحاول ان نفهم وجهة نظرهم

وبعدين نضع في بالنا ان كل شخص يعتقد دائما انه على حق

وان آراه منطقيه .

تذكر ان الانسان كائن عاطفي اكثرمن منطقي ..

الاختلاف ياتي ربما تختفي الدوافع النبيله تحت انقاض الطمع ولكنها لاتنعدم

هذه مختطفات من كتاب فن التعامل

لا تحرمنى من تواجدك بالمنتدي

عاطر التحايا

حسن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نساليه
قلم ذهبي
قلم ذهبي


عدد الرسائل : 760
العمر : 37
الاقامة : السعوديه_الخبر
المهنة : تلميذ فى مدرسة الشعب
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 25/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الخميس 01 مايو 2008, 10:46 pm

رفيقى فى الغار اخناتون

سلام كميات
مدخل:
تزعلى يوم
وازعل..
وننفعل مرات
تقبلى منى
واتوسد ضراعى سكات
وفينا حنينه تتشابك موده تشابك الغابات
انحنا اذا اختلفنا سوا بنطيع الصاح
واذا بتنا القوا بنرتاح
اذا تمن الملاح والعيش رضا الشمات
(السنبلاية محجوب شريف)
كما ذكرت على المرء ان يحترم راى غيره ويتناقش معه باسلوب مهذب دون اساءه وتجريح
حتى اذا كان يختلف معك فكريا لكى يصل الطرفان الى ارضية تلاقى فكرى..
مخرج:
واهلنا بقولوا اختلاف الراى لا يفسد للود قضية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عصام عبدالصادق
قلم فضي
قلم فضي


عدد الرسائل : 429
تاريخ التسجيل : 23/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الجمعة 02 مايو 2008, 11:41 am

الغالي ابن الغالي .. أخناتون

والله موضوعك حيوي جداً ونعاني نحن جميعاً سواء كان داخل الأسرة الواحدة أو المجتمع أو البلد أو على مستوى عالمنا العربي .

أولا نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم كان يستمع تماما إلى ما يقوله المشركون ثم بعد ذلك يعرض عليهم الإسلام ويناقشهم ويحاورهم دون حديات جازمة.

عليه أعتقد أن أدب الحوار يؤسس لاحترام الاختلاف، واحترام الذات، واحترام الرأي والرأي الآخر، ويكرس لمجتمع سليم معافى ... فلا حوار دون وجهات نظر ولا خلاف يظهر دون تحاور يجعل من احتكاك الآراء مدخلا للتفكير... إن ثقة الشخص برأيه لا تتناقض البتة مع حضور الذهن حين الاستماع للرأي الآخر، استماعا ملهما بمعنى محاولة تكشف عناصر الجدة في حديث المخالف من جهة وعناصر الرد عليه فيما هو حجة ضعيفة.... إذن أدب المناظرة مختلف عن أدب الحوار والاختلاف فالأول يسعى فيه المتناظرون للتفوق والبروز والتشكيك بالآخر وإبراز الحجة وبالتالي تعريته أمام ذاته والجمهور، أما المتحاورين فهما وإن اختلفا يبحثان ضمن منطق أدب الاختلاف عن العناصر الجديدة والمفيدة والضرورية للتطوير لكل في فكرته. وحتى إن بقي الاختلاف يظل الاحترام متبادلا، ولا يتجه للتسفيه الشخصي .

وأسوأ شئ خلال المحاورة عدم الإنصات للآخرين سواء فيما يقولونه أو لا يقولونه فإن حسن الإنصات من أدب المحاور الراغب بإيصال فكرته من جهة أو الرد على أفكار الآخرين.بشرط أن يكون صادقا.

أعتقد أخي أخناتون أن مشكلتنا كبيرة جدا في إستيعاب كيفية الأختلاف والتحاور .. لذا الحل الذي أجده الأنسب أن نبدا من داخل البيت ونبدأ بتعليم الأولاد أدب الاختلاف واحترام الآخر وهو موضوع مهم جدا في العلاقات الأسرية والاجتماعية ولا بد أن نعلم أولادنا منذ صغرهم أدب الاختلاف وإقناعهم بأننا لا يمكن أن نسوق العالم كله لأفكارنا فينشأ الطفل وهو يعلم أن كلامه ليس نهائيا إنما قابل للمناقشة والحوار ولا بد له من تقبل الآخر

وبمعرفة هذه الأسباب ومعالجتها يمكن أن ينشأ الأبناء على درجة عالية من الوعي في هذه الأمور وبذلك نكون خدمنا أولادنا والمجتمع.

تحياتي ... عصام عبدالصادق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أخناتون
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 212
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الثلاثاء 13 مايو 2008, 4:06 am


عزيزي حسن
انت كما أنت عذب الفكر
ودوماً تخجلنا كلاماتك فكن في الجوار ... قدر الاستطاع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أخناتون
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 212
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الثلاثاء 13 مايو 2008, 4:21 am


العزيز sam
لك الشوق أعذبه وأطيبه
لا أستطيع الرد وذلك لخوفي من التقصير
وتسلم يازول يارائع يا الفايت حد الروعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وليد عثمان علي سنقد
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 1546
العمر : 41
الاقامة : الجريف أرض الطيبة والطيبين
المهنة : موظف
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 25/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الثلاثاء 13 مايو 2008, 5:25 am


تختلف المرأة مع اختها أو صاحبتها في اللبس أو نوع الأكل أو الشرب او او أو ..
ويختلف الرجل مع اخيه او صديقه أو او أو .. وقصدت البدء بالمرأة ذلك لمكانتها بيننا ..
فعفواً إخوتي الرجال ..
الإختلاف في الرأي لا يُفسد للود قضية ..
عبارة ننطقها كثيراً ونحاول ان نقنع بها من لا يشابه غيره الرأي ..
ولكن .. هل فعلاً هو لا يفسد للود قضية ؟؟
ليس كل الإختلاف لا يفسد للود قضية أحبتي .. كما أرى ..
هناك إختلاف في وجهات النظر في كيفية اللبس أو الأكل أو الشرب أو طريق النوم ..
أو إختيار طريق معين أو مشروب معين .. هنا يمكننا القول العبارة الجميلة اللفظ ..
لكن أحبتي .. عندما اختلف معك في مبدأ من المبادئ .. كأن تحب أن تتعامل مع الناس
بالغش والنفاق والخداع والمكر الخبيث .. هل يمكن ان لا يفسد إختلافنا هذا للود قضية ؟؟
هل يمكن لحبل الود ان يكون متصلاً بيننا ؟؟ لا ثم لا ثم ألف لا ..
هناك فرق بين أن تفسد العلاقة بين الإثنين بسبب الإختلاف في الرأي ..
وبين ان أحب فيك شئياً وأبغض غيره ..
بمعنى ..
معروف ان الإنسان جملة من السلوكيات .. فقد تجد أحدهم كريماً لكنه جبانا ..
او تجده كريماً شجاعاً ذو بأس ولا يخشى شئياً ومضيافاً وبشوشاً ولكنه كذاباً ..
حب في أخيك الصفات الجميلة .. وأبغض فيه ما دون ذلك ..
أكون ودوداً معك لأنك كريم .. ولكني أكره فيك كذبك ..
أتودد معك لشجاعتك .. ولكني أكره فيك بخلك ..
ولمزيدٍ من التوضيح والتصحيح أعزائي أسأل سؤالين :
الأول : الإختلاف في الرأي لا يُفسد للود قضية ..
هل ذلك صحيح ؟ وإذا كان ذلك كذلك ، فكيف ذاك ؟؟
الثاني : ما الفرق بين الإختلاف في الرأي وبين حب وبغض في آنٍ واحد ؟؟



فقط دوموا لنا ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أخناتون
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 212
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الأحد 18 مايو 2008, 4:24 pm

المتفرد ود سنقد
لطالما أعجبتي ما تسطره أناملك ولا أخفيك القول بأنها تعني لى
جملة لحنية في وترية الموسيقار وردي ( عاد الحبيب ) أحسستها
خلال سردك للموضوع

فكن في أمان الله دوماً
( ﮄ ﮅ ﮆ ﮇ ) صدق الله العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وليد عثمان علي سنقد
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 1546
العمر : 41
الاقامة : الجريف أرض الطيبة والطيبين
المهنة : موظف
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 25/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الإثنين 19 مايو 2008, 4:05 am


اخونا إخناتون ..
سلام من الله عليك .. ورحمة منه وبركاته ..
قرأت ما دونته وما جاد به يراعك .. ووعيته ..
وكاد رأسي أن ينفجر لما وصفتني به من حاجات سمحة .. أحسبها نوع من المجاملة ..
وكرم الأكارم .. وإبداءاً لزوقك الرفيع ..

أما ما قبل صدق الله العظيم .. فوالله لو فاهم حاجة .. ألحس المكوة ..

دمت لنا ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وليد عثمان علي سنقد
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 1546
العمر : 41
الاقامة : الجريف أرض الطيبة والطيبين
المهنة : موظف
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 25/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الإثنين 07 يوليو 2008, 5:15 am


يرفع :
لاهميته وروعته وروعة كاتبه ..

ودمتم رائعين ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وليد عثمان علي سنقد
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 1546
العمر : 41
الاقامة : الجريف أرض الطيبة والطيبين
المهنة : موظف
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 25/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الإثنين 12 يناير 2009, 2:10 am


ونصر على رفعه ..
لما يحتويه من عظيم معاني وكريم أخلاق ..
وحلاوة سرد .. وجمال كلمات ..

ودمتم لنا ولها ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أخناتون
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 212
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الإثنين 12 يناير 2009, 2:42 am


الصافي كما الحليب

ود سنقد
تحياتي بالأماني الخيرات ، بل بالخير كله
شكراً نقياً لبهاء وجهك الصبوح النير ، وشكراً جليلاً لصفاء سريرتك وروعتها
أخجلتني كلماتك ، فلم أستطع البوح في حضرتك الجليلة ، فكن بخير أبد الدهر
ودع لنا مساحة في ليالي الأفراح نتغنى بجمال أخوتنا الصادقة والواعدة .
إخناتون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كانيجا
عضو نشط
عضو نشط


عدد الرسائل : 49
تاريخ التسجيل : 27/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الإثنين 12 يناير 2009, 3:31 am

اخناتون..؟ تحية مفعمة مقدمة مني اليك ..!!
لفت نظري من خلال الموضوع كلام جميل جداً...!!؟؟
إن من أهم، وأسلم، وأنجع الوسائل لحل الاختلاف الحوار الجاد، الهادئ، البنّاء؛ فهو موصل جيد للأفكار، وأقصر الطرق لإقناع الآخرين..

اظنو يا اخناتون الحوار من أهم أسس الحياة الاجتماعية وضرورة من ضروراتها، فهو وسيلتنا للتعبير عن حاجاتنا ورغباتنا وميولنا وأحاسيسنا ومواقفنا ومشكلاتنا؛؛ وطريقه إلى تسيير شئون حياتنا المختلفة،
وبعدين كلامي وكلامك دا حوار بنستفيد منو كتير في تنمية أفكارنا وتجاربنا وتهيئتنا للعطاء والإبداع والمشاركة في تحقيق حياة متحضرة ، إذ من خلاله(الحوار) يتم التواصل معاك والتفاعل مع بعضنا اكتر كمان.
ومن خلاله نوصل ما نريده من أفكار إلى الآخرين بالحجة والبرهان،واحب اذكرك بقول الله عز وجل لحبيبه المصطفي : {ادع إلي سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن إن ربك هو اعلم بمن ضل عن سبيله وهو اعلم بالمهتدين} .
والحوار يمكن يكون من أهم مواقف التواصل الفكري والثقافي و الاجتماعي التي تتطلبها الحياة المعاصرة في المجتمع لما يحتويه من آثار في تنمية قدراتنا على التفكير المشترك والتحليل والاستدلال، و((انجض حوار)) من خلال هذا المنتدي الرائع .
بل أن غياب الحوار هو انعكاس لضعف البنية العلمية والفكرية في المجتمع .
وفي غيابه كمان (الحوار) بنواجه كتيير من السلبيات في حياتنا اليومية .
وكنت متوقع يكون في سؤال منك بعد سرد الموضوع؟؟


لماذا يختلف الناس؟

بقول انو لو اتفقنا انا وانت على كل شيء ما كان في حاجة اصلاً للحوار. فاختلافنا تجاه الحاجات البنمارسها او بنشوفا ،هي الحوار نفسه.
فما تراه أنت وتدركه ليس بالضرورة يراه الآخرون. وهذا الاختلاف في رؤية الأشياء عنده اسباب كثيرة.
وارجع تاني لي لفتة النظر من كلامك..؟
الاختلاف في ظل الحوار الهادئ الفاعل المتزن الهادف بوصلنا للحقيقة وبيكون امرأ محموداً ومرغوب فيه لأنه أفضل السبل لتجلية الحقائق والوصول لأفضل النتائج .

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


ما زال في قلبي بقايا أمنية
أن تجمع الأيام يوماً شملنا
فانا بدونك أختنق..!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يحيي عثمان عيسي
عضو فعال
عضو فعال


عدد الرسائل : 168
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 18/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الخميس 15 يناير 2009, 2:26 am

[size=24]كتبت مشاركا في موضوع مصداقية المنتدي والذي اثارة الاخ ايمن السر ... واجد نفسي استنسخ ذات الموضوع هنا للعلاقة بينهما حيث انني قد تحدثت مجملا واجدنس اسف جدا لهذا ربما لم يتمكن الاخوة الاعضاء بعد يوم الاحد من المرور علي المشاركة حيث انهم قد اكتفو بالاعتزار الجميل للاخ كاتب الموضوع

الثوابت ...



الدينيه او الثوابت السياسية .. أو الاخلاقية ... او الفكرية ... أو الاجتماعية ... وغيرها مما يتم الاجماع والاتفاق عليه هي الفصل ..لا خلاف عليها في اي مرحلة وتحت اي ظرف .

و في غياب النظرة الدائمة الواضحة لهذه الثوابت تنعدم الرؤية .. نتخبط ونسقط دينيا وسياسيا واخلاقيا وفكريا واجتماعيا فاينما سقطنا ومتي ما ظهرت خلافاتنا كان ذلك النتاج الطبيعي اما لغياب الثوابت اومحاولة طمسها او فرض غيرها لحاجات في انفسنا.



لا نتحدث هنا عن القوانين واللوائح والشروط وغيرها فهذه آليات لا تخدم شئ ولاتفيد ان لم تاتي متناسقة ومنضبطة تماما مع الثوابت المتفق عليها وهي ايضا أي القوانين وغيرها ربما يختلف حولها سواء في فهمها او تفسيرها او تنفيذها لكن يبقي دائما ما تم الاتفاق و الاجماع عليه ثابت .

أذا حينما تختلف نختلف على القوانين او اللوائح وغيرها لا على الثوابت هذا ان كانت لدينا ثوابت وايضا تحكم الثوابت الاخلاقية او الفكرية او الاجتماعية هذا الاختلاف حتي لا يخضع للامزجة الخاصة فيتحول الي شيئ خاص لا حق له في ان يفرض نفسة الا على نفسه .

إذا على أي شئ نختلف او نتفق [/
size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عصام عبدالصادق
قلم فضي
قلم فضي


عدد الرسائل : 429
تاريخ التسجيل : 23/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الخميس 15 يناير 2009, 4:10 am


أخي وأستاذي يحي عثمان لك التحية وكثير من الود
جميل جداً أن عملت إستنساخ لمداخلتك السابقة في بوست أخونا ايمن .. وبالتأكيد أنك وفقت في طرحها هنا في هذا البوست وخصوصاً هنالك صلة وثيقة بين هذا وذاك وكلها تدور في محور الإختلاف ...
ستجد في هذ البوست مداخلة لي قبل فترة تؤسس على أدب الإختلاف وهي تتوافق تماماً مع رؤاك وكنت أنوي عمل إستنساخ لها وأدخل بها كمداخلة لمداخلتك في بوست أيمن ولكن لحظتها معداتي لم تكن معقمة لمواجهة مداخلات الأعضاء في ذلك البوست.
لك التحية أخي ولمزيد من مشاركاتك الفعالة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أخناتون
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 212
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: ادب الأختلاف   الأحد 18 يناير 2009, 2:30 am


الرائع كانيجا
دوماً ننتظر قدومك بكثير من الشوق والحب ، ونجد أن محولاتنا المتواضعة تثمر بردودك النيرة
فلك أسمى آيات الحب والتقدير
إخناتون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ادب الأختلاف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
............ :: المنتديات الرئيسية :: الجريف العـــــــام-
انتقل الى: