............

حبابك عشره يا زائر
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 السودان المقلوب وليس المثقوب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد عوض النمير
قلم ذهبي
قلم ذهبي


عدد الرسائل : 926
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 16/03/2008

مُساهمةموضوع: السودان المقلوب وليس المثقوب   الأحد 06 أبريل 2008, 2:09 am






السودان المقلوب وليس المثقوب"2"






معركة كرري أبلينا فيها حسنا وفيها رفع الخليفة يعقوب "جراب الراي" سيفه وهو يصرخ أولاد فلان وفلان الوليدات الصغار راحو في حق الله وأنا منتظر هنا – "تبلديه وقعت.. تبلديه وقعت " واندفع لساحة القتال واستشهد. إبراهيم الخليل كان معترضا علي خطة القتال منذ البدء واقترح علي الخليفة خطة يقود فيها ملازمين شيخ الدين لكن شيخ الدين اعترض وقال "أنا أرباعي مابديها" وأجازه الخليفة. نفض الخليل جلبابه من مجلس الحرب منهيا رؤيته للأمور بعبارته المأثورة للخليفة: " المهدية مهديتكم ونحنا قدنا بنسدو لكن نُصرة مافي".كان الخليفة قد وقف إلي جانب ابنه في اعتقاد الخليل ومع ذلك لم يخالف الخليل الأوامر وذهب إلي ساحة القتال وكان من أوائل الذين استشهدوا.وأذاق عثمان دقنة الانجليز الأمرين في معركة الخور فكتب ريارد كبلنج شاعر الاستعمار والقائل بان"الشرق شرق و الغرب غرب" يمجده في قصيدته ال "fisy wisy".ورغم كل ذلك نحن لم ننتصر في كرري وفقدنا علي اقل تقدير عشرة الاف شهيد وسقطت دولة الإسلام وطورد رأس الدولة من قرية إلي قرية وتفرق عنه اغلب الناس بعدما أحلهم من بيعته إلي أن استشهد في خلاء أم دبيكرات التي ما كان سيسمع اغلب الناس عنها لولا استشهاد خليفة المهدي في خلائها.ومع ذلك نحن نحتفي بتلك الهزائم ويجتر إعلامنا وولاة أمورنا تلك الهزائم كل عام ونغنى مع وردي " كرري تحدث عن رجال كالأسود الضارية" وفي نفس الوقت لا احد يصدح بذكر "معركة شيكان" بأي ذكر وفيها أبلينا بلاء حسنا وأرهقنا العدو طوال زحفه - سهر الجداد ولا نومو- حتى وصوله إلي غابة شيكان.وهزمنا الجيش الذي ما كان ترجي هزيمته، هزيمة ساحقة ماحقة ظفرنا فيها ب"هكس باشا" وهل يدري الناس ماذا أن يعني أن تظفر في خلاء شيكان بباشا من الإمبراطورية التي لا تغيب الشمس عنها.هذا يعني أن تجد في مثل يومنا هذا الفرصة لقتال الجنرال كولن باول أو الجنرال باتريوس وجها لوجه وبالأيدي.وقبل شيكان كنا علي ضعف وفي أمس الحاجة للنصر وشيكان هي التي شكلت المنعطف في تاريخ المهدية ولولاها لما كانت المهدية في اغلب التقديرات.وهنا تستحضرني نكتة طالب الشهادة السودانية الذي فؤجي في امتحان التاريخ بسؤال يطلب منه التحدث عن معركة كرري وكان هو قد صب كل جهده في استظهار مقالة عن معركة شيكان متجاهلا المقالة التي تتحدث عن معركة كرري.فاسقط في يد الطالب لكنه لم يجد بدا من كتابة مقالته التي حفظها رغما عن انف السؤال وبدأ مقالته بعبارة "إذا أردنا الحديث عن معركة كرري وما حدث فيها فلابد من العودة للوراء والحديث عن معركة شيكان أولا" وأكمل بعدها ما حفظه عن معركة شيكان.وتلك الإجابة النجيبة من الطالب لابد أنها قد ألحقت به الرسوب وأركبته التونسية وحصل بذلك علي لقب فاشل لكن من المأمول أن يكون هذا الطالب قد نجح في الحياة علي عكس زملائه الذين تقيأوا ما حفظوه عن معركة كرري في ورقة الامتحان وتسنموا المراتب الأول وربما ملاءوا الدنيا ضجيجا وصراخا عن الثقافة والهوية والإدارة المركزية واللا المركزية لكنهم فشلوا في إدارة الحياة.



والمؤلم المقلوب في معركة كرري أن اللورد كتشنر ظفر بكل الإطراء والمجد الرفيع إلي أن تسنم وزارة الحربية في انجلترا وحصل احد شهود المعركة - ونستون تشرشل- علي جائزة نوبل ورأس حكومة صاحبة الجلالة.وصارت تدرس في كليات اروبا العسكرية مناورة الكولونيل استيوارت التي قام بها اثناء معركة كرري.والمؤلم المقلوب في ذلك أن الكولونيل استيوارت كان يقود الفرق السودانية - ثلاث فرق- والتي قوامها سودانيون اصلاء.واتضح فيما بعد أن خطة الخليفة العسكرية لم تكن بذات سوء الذي ظنه الخليل و لكنها تحتاج لكفاءة عالية ودقة متناهية.وحدث إثناء المعركة أن أطبق جيش المهدية علي جيش الانجليز ووضعه في كماشة و كاد أن يجهز عليه لو لا فرق الكولونيل استيوارت السودانية التي أطلقت النار في اتجاهين مختلفين في زمن وجيز ودقة متناهية.وذكر الكولونيل استيوارت في تقريره عن المعركة " أن العامل المهم في اللحظة الفاصلة في المعركة هو ثبات الجنود السودانيين في مواجهة الخضم البشري المندفع نحوهم. فقد ثبتوا طوال الهجوم ولم يتزحزح أحدا منهم أو تبدر منهم بادرة تدل علي نية التراجع أو الانسحاب".وكان هؤلاء الجنود قد أطلقوا النار بدقة متناهية من الأمام دون أن يهتز لهم رمش مع العلم أنهم يتعرضون للهجوم من الخلف وعندما فرغوا من سحق الهجوم الأمامي استداروا بكامل الترتيب و التنظيم ودون أن ينفرط عقدهم وبكل رباطة جأش في الاتجاه الآخر ليطلقوا النار علي الجموع التي كانت تهجم عليهم من الخلف. يعني باختصار أن الذين خسروا المعركة هم سودانيين و الذين ربحوا المعركة هم سودانيين ولكنهم ربحوها لصالح الآخر.



من مقلوب السودان أن جل أهل دارفور من المسلمين وتشتهر دارفور بحفظة القران ومحمل الكعبة المشرفة علي أيام السلطان علي دينار وهم من أوائل من انضم لثورة المهدي الدينية وابلوا فيها بلاء حسنا وتسنمو قيادتها.وعندما جاءت حكومة الإنقاذ حمي دارها وذمارها نفر غير قليل من شباب دارفور ربما لأنها لامست أشواق التدين الكامنة في نفوسهم ومع ذلك فعل أهل دارفور بأهلهم ما لن يفعله كافر بمسلم لدرجة أن قتل المصلين في صلاة الفجر.



في السودان المقلوب ربما تعاني مدينة سنار أو الرصيرص من انقطاع الكهرباء.وعلي كثرة مصادر المياه وجوار الأنهار يعاني الناس في البلاد العطش ويباع الماء في بالخرج والترلة والباقات و الكيزان وفي الآونة الأخيرة صار يباع الماء فاسدا في القوارير. و في السودان المقلوب عميد كلية الآداب في جامعتي لم يكتب شيئاً في الآداب غير رسالته للدكتوراه.و في السودان المقلوب اكبر مشروع لإنتاج السكر في إفريقيا في كنانة ولدي السودان أيضا مصنع سكر حجر عسلايه و مصنع سكر غرب سنار و مصنع سكر الجنيد هذا غير المصانع المغلقة بسبب الحروب ومع ذلك نستورد السكر من الخارج.وانكي من ذلك أن سكر البلاد يباع داخل البلاد بأعلى مما هو خارج البلاد لدرجة أن البعض في زمن ما احترف تهريب سكر كنانة ليس لخارج البلاد ولكن من خارج البلاد لداخل البلاد ليستفيد من سعره الذي يكون بعد ترحيلة ذهابا وإيابا - بالبر طبعا- ارخص من السكر داخل البلاد.وقد قرأت أن الشعوب تظاهرت لأجل الخبز والوقود والحرية ولكنني لم اعلم بمن تظاهر غيرنا من اجل السكر وقد شهدت احدي تلك التظاهرات في العام 1988م أبان حكم الصادق المهدي علي أيام الديمقراطية الثالثة والذي كان رحيما علينا وأعاد الأسعار إلي ما هي عليه ل"نعدل كيفنا ونريح جيبنا".ومن مقلوب مظاهرة السكر تلك أن مجلس الوزراء وليس الصادق المهدي هو من اصدر تلك الزيادة ولكن عندما خرجت المظاهرات أنكر بعض وزراء ذات المجلس الزيادة وتنصلوا منها وكأنهم يعملون بوظيفة ساعي بالمجلس.



وأيضا من مقلوب السودان أننا نتوسع الآن في زراعة القمح ربما لنضع أصبعنا في أعين الأمريكان ونستأثر برضا أهل المدن في حين أن اغلب طعام أهل السودان الذرة والدخن وأماكن زراعة الذرة والدخن تشكو من الشح والشظف وضيق الخال.وعندما كنا نستورد البترول كان سعره ارخص من الوقت الذي صرنا نستخرجه من باطن أراضينا. و قد قال الوزير ذات مرة "أنا ما ممكن أبيع بالخسارة!". و تفرض الدولة علي الاسمنت من الرسوم عند وصوله لميناء بورتسودان ما يساوي تكلفته من المنشأ إلي الميناء والناس في البلاد تسكن العراء وبيوت الطين والقصب. وعندما ارتفعت أسعار القمح وارتفعت تبعا لذلك أسعار الرغيف أحست الحكومة لأول مرة منذ عشرين عاما أن لها قلباً وان لها شعباً فرفعت بعض الرسوم وأرادت أن تبشر ببيض صحائفها فاكتشفنا أن الرسوم علي الرغيف لا تعد ولا تحصي و لم ندرك أننا مظلومين كل هذا الظلم إلا لحظتها.



وذات مرة كنا مجموعة من الشباب الجامحين ندرس في مدرسة.وفجأة اكتشفت أننا آخر من يفترض وجودهم هنا: أمين درس الهندسة وغاندي درس الاقتصاد وبله درس الجيولوجيا وعبد العظيم درس الزراعة لكنهم يدرسون طلابهم مادة الرياضيات ودرس عبد القادر علم النبات لكنه يدرس الطلاب علم الكيمياء ودرس محمد علي اللغة الفرنسية ولكنه يدرس طلابه اللغة الانجليزية. وفوق كل هذا كان تخصص المدير الطباعة علي الآلة الكاتبة.وفيما بعد ذهبت لبلد خليجي فوجدت مسؤولاً سوريا كان سعيدا بإسناد مهمة تدريس اللغة الانجليزية لمعلمي اللغة العربية من السودانيين واهو كلو لغات والمدهش في الأمر أن هؤلاء المعلمون كانوا سعيدون جدا بذاك الانقلاب.وعندما وضعت قدماي في أول مدرسة لي بذاك البلد فاجأني مدير المدرسة بان اسند إلي تدريس الرياضيات والعلوم خلافا للغة الانجليزية.وعندما حاولت الاعتراض قال لي المدير فيما يشبه التوسل:"انتم السودانيين تعرفون كل شئ".وبالطبع لم يطاوعني قلبي أن اهدم فكرته الحسنة عن شعب كامل بسبب جدول حصص.



يسمع الشباب الآن "لحماده بت" ويطربون ل"راجل مره حلو حلا" ويتراقصون رقصة "القرد" و" النبقة" ويغني لهم جملة من الفنانين منهم العرعور والشحرور والمحمود و الغير محمود.والغريب أن اغلب هؤلاء الفنانون يرددون منذ ما يقارب العشرين عاما أغنيات من أوائل ومنتصف القرن الماضي.ولم يفتح عليهم بأغنية واحدة تخصهم تجد حظها من الخلود.والغريب أن هؤلاء منهم المحامي و المهندس وخريج الأهلية.وقديما فعل الكاشف- النجار- ما لم يفعله احد واتي عثمان حسين -الترزي- بما لم يأتي به الأوائل.ولو تسأل هؤلاء الشباب عن وردي أو عبد القادر سالم لربما سألوك " ديل يلعبوا في ياتو فريق؟ ".ووردي عندما يغني في أفريقيا يتقاطر إليه الشبان حتى تضيق بهم ملاعب كرة القدم.وحكي احدهم انه كان تائها في زقاقات حي مظلم بمدينة مغمورة بنيجريا عندما سمع صوت وردي منبعثاً من مكانا ما.وعندما تقفي الأثر وجد نيجيريا لا يحسن اللغة العربية نشواناً. وإذا غني د.عبد القادر سالم في مهرجان فسيعود بالقطع متأبطاً ليس شرا ولكن جائزة المهرجان. والادهي من ذلك كله تلفع البعض بالأغاني والموسيقي الأميركية لدرجة محاكاتها مع سودنتها في احدي القنوات الفضائية الغنائية ومع ذلك لا يستطيع بعض هؤلاء أن بفرق بين مفردتين بالانجليزية. وقد يقول قائل ذاك صاحبنا في نيجيريا لا يفقه الواو الضكر ولكنه انطرب.رعاك الله ذاك رجل في حي مظلم بمدينة مغمورة وقد يكون امياً فوق كل ذلك لكن هؤلاء الشباب شهدوا الجامعات وأوغلوا في "الدش" وغرقوا في"النت" واستظلوا بأشجار "سلتي" وجلسوا في كافيتريات "المعهد البريطاني".





كل في السودان يحتل غير مكانه

فالمال عند بخيله والسيف عند جبانه





منقول من قلم.

معتصم كدكي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالرحيم حطي
قلم ذهبي
قلم ذهبي


عدد الرسائل : 743
العمر : 43
الاقامة : بالمملكة العربية السعودية
المهنة : لا يهم
تاريخ التسجيل : 09/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: السودان المقلوب وليس المثقوب   الأحد 06 أبريل 2008, 8:41 am

المبدع أحمد عوض

مشكور اخي على هذا الموضوع الجميل الله يحفظك ويرفع قدرك ويرحم امك وابوك ويرزقك الصحة والعافية.
لكن حكومة الجبهة الاسلامية تقتل في الناس الابداع وروح الفن وتترك لهم الصبر عليها والدعاء لكي تزول من السودان لكي ينعم المبدعون امثالك بالحياة ويتعلم الاطفال ونترك الغربة ونجلس في دكان حاج النمير ونذهب البحر ونمشي السوق ومركز الشباب ونزور الاهل بمهل كل اسبوع وليس كل عيد . وين اعيان الجريف اصبح صغار القوم هم الان كبار القوم من اين لهم هذا وين حاج فلان وين حاج فلان اصحاب المال والجاه . تم تدميرهم من الجبهة لكي ترفع قدر اطفال ليس لهم قدر وييزلون عزيز القوم .

اخوك ودريا خارج الموضوع لكن احب ان ارجع بيك للجريف وناس الجريف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد عوض النمير
قلم ذهبي
قلم ذهبي


عدد الرسائل : 926
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 16/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: السودان المقلوب وليس المثقوب   الثلاثاء 10 فبراير 2009, 12:35 am

ودريا .. عــــــرابــى.
اشكرك لمرورك الكريم ..
ويــنـك!!؟؟

بس حقيقه هل انحنا فى السودان

الكل يحتل غير مكانه
فالمال عند بخيله والسيف عند جبانه ؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صديق النعمة الطيب
قلم فضي
قلم فضي


عدد الرسائل : 357
تاريخ التسجيل : 22/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: السودان المقلوب وليس المثقوب   الإثنين 16 فبراير 2009, 10:30 pm



يا أحمد،،

و الله تحية لك من القلب على الإثراء الرائع، و هذا المجهود الذي نفتقده عندما ننظر لذواتنا المنتفخة و المتخمة، ليس من شحم أو لحم أو صحة، و لكنه التورم الناتج من أمراض تراكمت علينا،،،

و ضعت يدك على موضع الألم و الجرح المتقيح، تماماً كما يفعل الطبيب الماهر....

و ذلك بعودتك للتاريخ الذي هو بلا شك مقوم أساسي من مقومات شخصية السوداني اليوم،،،

ما نراه اليوم رضينا أم أبينا غراس الأمس و تلك سنة الله في الخلق و التاريخ و لن تجد لسنة الله تبديلا،،،

التيه و الضياع و القتل و التشريد و السلب و النهب و عدم التوقير و انتحال الشخصيات و كل ما هو ذمميم،،،

لا يمكن أن ينبت من فراغ، و لا يمكن أن يكون نبتاً شيطانياً، أو مساً من الجن ألمَّ بنا،،

السودان مقلوب، و صدقت،،،

لذلك أي تنمية ستكون مقلوبة، و لن تؤتي أكلها و لو تمنينا ذلك و بكينا و سكبنا بدل التراب على رؤسنا رصاصاً ساخناً يصل إلى أخمص قديمنا،،،،،

المشكلة هي أننا نفعل ما يقال لنا، و نؤمن فيما يقال لنا، حتى لو أدى ذلك لقتل المؤمنين في صلاة الفجر، أو قتل ثوار المهدية إن كان ذلك سيؤمن لنا مرضاة الذين يقولون لنا، نعمل في مهنة التدريس فقط لأن هناك مقولة تقول لنا أن السوداني يفعل و يستطيع أن يفعل كل شيء، و ما فعلناه في الخارج نفعله هنا، وقديماً كنا نستهذئ بالتعليم في الدول العربية و نسينا أننا من وضع أسس التعليم في الدول العربية، صحيح أن هناك فطاحلة و فحول و لكنهم قلة، و دليلنا هو تدور أوضاعنا في الداخل، و ذلك تمشياً مع مقولة فاقد الشيء لا يعطيه،،،،

كنا نتمنى من هؤلاء الفحول من أمتنا أن تكون لهم الريادة في البلد، و لكنهم آثروا الانزاء و افساح المجال لغيرهم، و ذلك حرصاً و ضناً بدينهم و علمهم، و تلك مقولة يسائلهم عنها الله يوم القيامة، أين العالم الشجاع صاحب المبدأ و صاحب الرؤية الذي يبذل نفسه رخيصة من أجلها، أين الفلاسفة الذين يقتلون من أجل آرائهم، هناك قلة فعلت ذلك و نحسبهم شهداء، و لن الأكثرية آثرت أن تنظر من خلال الشرفة، لتتنتهز فرصة و ترتشف من كأس السلطة ما ينسيها كل هموم الوطن،،،

المشكلة أكبر من حكومة تأتي و تذهب، المشكلة ماذا عسانا فاعلون إذاء هذا الوضع، ما هو دور كل منا في تغير مركب التدمير الكامن في نفوسنا، إننا ندمر في نفوسنا و لا ندري إنه الجهل المركب،،،

دعونا نعدل أنفسنا و المجتمع يتكون من عدة أنفس، و عش الطير يتكون من "قشة" صغيرة و العش لا يمكن أن يتكون بدون هذه "القشة" الصغيرة،،،

نحتاج لدراسات إجتماعية لتسبر مواطن العلة و تصف الدواء الناجع، و ذلك من مهام الشعوب الحريصة على نفسها، هذا مع افتراض انتشاء الحكومات بخمر السلطة، دعونا نعدل واقنا و ستسقط كل الحكومات التي لا تتوافق و تتساوق مع عقولنا و ليس العكس،،،

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايمن السر بابكر
عضو فعال
عضو فعال


عدد الرسائل : 275
تاريخ التسجيل : 12/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: السودان المقلوب وليس المثقوب   الجمعة 20 فبراير 2009, 1:58 am



الاخ عوض

نحن تبنينا الصدفة والعشوائية وبصمه القدر

عشان كدى الامور عندنا زى الكتاحه ما تعرف تصنفى لى اى فصل.

نحن بنكرم الفاشل ونتجاهل المبدع ونسكو لمن الابداع دا يطير ليهو يا يسك كيس او اغترب ويظبط عمارة وشيلة كاربه و القبلى سوى شنو.

نحن بنخاف من النجاح زى الحمام فى السقط البستحمى قصدى البنجح بجيهو نزلة وحسد وهو زاتو اتكبر ويقيف فى حتتو وداير الناس تضرب سلام ليهو فى اى ساعة وتبدى كرشو فى النمو ولونو يفتح.

نحنا دايرين شنو خططنا شنو لى مستقبلنا .

التاريخ دا حقو نتكلو بالجنبه كدا عشان بالجد اثروا سلبى حتى فى الونسه الواحد يقول ليك: (والله لمن كنت فى السعودية)الكورة زمان ..الغنا زمان ...اجدادنا الكانو اشاوش عرفناها وحفظناها نحن كيف بنبقى اشاوس لى احفادنا...

السودان مقلوب ومغلوب وكلو عشان نحن اصلا فقدنا الهمه. عشوائيه ميه الميه.

الاخ صديق ...

التنميه بتحتاج بشر بعاينو قدام شديد بقرو التاريخ ما عشان مفخرة وفشخرة عشان غلط امبارح ما يحصل الليلة وبكرة .

التنميه داير ناس تنظم قوانين تسوقا قدام تحترم قوانينا الختتا(بوليسه حركة فى السويد حررت مخالفة لزوجها )

سيدنا عمر وما ادارك ما عمر اوقف ابنه وتجاره ابنه الى ان تبين مصدرها)

نحن بنتباهى باختراق شارة المرور وكشف الامتحان وتدقيس الاستاذ الفارة والطبيب الفارة وكلو فارة فى فارة..

التنميه لمن نعرف نخت القانون المناسب فى الوقت المناسب فى الزمن المناسب.......

لمن نعرف نخت الراجل المناسب فى المكان المناسب فى الزمن المناسب.....

لمن نعرف

انو دا عشم ابليس ف الجنه زى ما قال عبدو كمبيوتر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامبراطور
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل : 8
تاريخ التسجيل : 09/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: السودان المقلوب وليس المثقوب   الجمعة 20 فبراير 2009, 2:24 am

السلام عليكم

البغنو ديل كشا مشا البغنو ديل دايرين عشا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامبراطور
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل : 8
تاريخ التسجيل : 09/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: السودان المقلوب وليس المثقوب   الجمعة 20 فبراير 2009, 2:33 am

[size=29]وكلو فارة في فارقة صدق الواحد ميحاول ادقس اجهزت الكمبيوتر دي او
يحاول يصنع زيها هل الزول العملا دا احسن مننا ولا ربنا اداهو مخيين , الشعب السوداني بطبعو اتعود الحاجة تجيهو جاهزة ما عايز يتعب بحب الكسل دي الشي الممخلينا نمشي لي قدام[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
السودان المقلوب وليس المثقوب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
............ :: المنتديات الرئيسية :: الجريف السياسي-
انتقل الى: