............

حبابك عشره يا زائر
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مذكرة توقيف للبشير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو تراجى
قلم ذهبي
قلم ذهبي


عدد الرسائل : 903
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 11/03/2008

مُساهمةموضوع: مذكرة توقيف للبشير   الإثنين 05 يناير 2009, 1:47 pm



لأول مرة.. مسؤول سوداني يتوقع صدور مذكرة توقيف للبشير


عدل سابقا من قبل ابو تراجى في الإثنين 05 يناير 2009, 2:02 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو تراجى
قلم ذهبي
قلم ذهبي


عدد الرسائل : 903
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 11/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مذكرة توقيف للبشير   الإثنين 05 يناير 2009, 1:50 pm

التجمع يقترح حكومة قومية حال صدور قرار بتوقيف البشير
صحيفة أجراس الحرية
رأى تنازل الشريكين عن (5%) من حصصهما في السلطة
علي السيد: حكومة الطوارئ انقلاب عسكري لامعنى له
حسن مكي: الحكومة الحالية شبه قومية وتغييرها يصادم اتفاق السلام
سهل آدم: وكالات
رفض التجمع الوطني فكرة حكومة الطوارئ، مقترحاً تشكيل حكومة قومية أو استمرار حكومة الوحدة الوطنية الحالية لحين قيام الانتخابات في حال صدور قرار من قضاة محكمة الجنايات الدولية في لاهاي الشهر الجاري بحق الرئيس عمر البشير، بينما جدد رئيس التجمع محمد عثمان الميرغني رفضه محاكمة أي سوداني خارج البلاد.
ونقلت صحيفة "الوطن" السعودية عن القيادي في التجمع والحزب الاتحادي علي السيد قوله: "إن الحكومة إذا قابلت أي قرار من الجنائية بقرار تشكيل حكومة طوارئ فإنّ ذلك سيكون بمثابة انقلاب عسكري لا معنى له".

واقترح السيّد تشكيل حكومة تجمع كافة القوى السياسية دون عزل أو إقصاء لأي طرف. وقال "إذا جاء قرار الجنائية ضد الرئيس فمن الأفضل أن يتولى الرئيس إدارة شؤون الداخل وترك المشاركات الخارجية لنائبيه". واعترف علي السيد فى حديثه لـ (أجراس الحرية) بأن تشكيل الحكومة القومية يتناقض مع اتفاقية السلام الشامل، مشددا على أنها مع ذلك تظل ضرورة ملحة لمعالجة تداعيات إصدار مذكرة توقيف بحق البشير لجهة تكوين حكومة تتيح مشاركة واسعة للقوى السياسية بما يعزز فرص توحيد الجبهة الداخلية، وبدا السيد واثقاً من أنّ القوى السياسية خارج حكومة الوحدة الوطنية لن تقاطع تلك الحكومة، وستشارك فيها من واقع إدراكها بأن توقيف البشير سيشكل خطراً على الوطن بأسره. وعن تصوره لشكل الحكومة التي دعا إليها رأى علي السيد أن يحتفظ شريكا نيفاشا -الحركة الشعبية والمؤتمر الوطنى- بحصص أكبر في السلطة على أن يتننازلا عن (3 ـ 5%) للقوى السياسية الأخرى، وأشار إلى إبداء الشريكين في وقت سابق استعدادهما للتنازل عن بعض حصصهما لتحقيق التسوية في دارفور ما يعني قبولهما للفكرة من حيث المبدأ. وفي الأثناء اعتبر المحلل السياسي د. حسن مكي أن تغيير الحكومة القائمة بناءً على معطيات خارجية ليس بالأمر الجيّد وقال إن من شأنه إضعاف وزن الدولة ورأى أن الأفضل استمرار الحكومة الحالية التي وصفها بـ (شبه القومية) في إدارة الأزمة لحين قيام الانتخابات لتفادي أي تعقيدات محتملة على اتفاق السلام الشامل الذي أُنشئت بموجبه الحكومة. وحول ما إذا كان استمرار وجود أشخاص مطلوبين من قبل لاهاي كالوزير أحمد هارون والمستشار موسى هلال يمثل تصعيداً وتحدياً للمجتمع الدولي قال مكي إنّ المواجهة ستكون مفتوحة وسيكون التحدي والابتزاز أحد أدواتها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو تراجى
قلم ذهبي
قلم ذهبي


عدد الرسائل : 903
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 11/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مذكرة توقيف للبشير   الإثنين 05 يناير 2009, 1:56 pm

لأول مرة.. مسؤول سوداني يتوقع صدور مذكرة توقيف للبشير

«العدل والمساواة» تحذر من هجوم وشيك في مدن سودانية

الخرطوم: إسماعيل آدم لندن: مصطفى سري لأول مرة، توقع مسؤول في حزب المؤتمر الوطني الحاكم صدور قرار من المحكمة الجنائية الدولية بتوقيف الرئيس عمر البشير بتهم جرائم الحرب في دارفور. وقال مسؤول التعبئة في الحزب الحاكم بروفيسور إبراهيم غندور في تصريحات صحافية «كل الدلائل تشير إلى موافقة قضاة المحكمة على مذكرة مدعي الجنائية ضد البشير، بالرغم من عدم إطلاعهم على تفاصيلها بفعل الضغوط التي مارستها عليهم الدول المعادية للبلاد».

وقدم غندور جملة دلائل تشير إلى أن القضاة وافقوا على المذكرة، وقال إن تصريحات أخيرة لكل من: الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي والاميركي جورج بوش بالإضافة إلى حديث لوزير الدولة بالخارجية البريطانية لم يسمه تؤكد انهم يبيتون النية ويفرضون الدسائس بالاستهداف السياسي، عبر المحكمة الجنائية بما يثبت أن الأمر ليس قضائيا ضد حكومة السودان ممثلة في رأس الدولة الرئيس البشير. وكان كاتب مقرب من السلطة في الخرطوم أشار في مقال له إلى أن المحكمة قد وقعت على المذكرة ضد البشير وأغلقت المذكرة لتعلنها في يناير (كانون الثاني) الحالي، ولم يعلق اي مسؤول حكومي على المقال الذي قدم جملة قراءات لما آلات إليه الأوضاع حول احتمالات صدور المذكرة ضد البشير. وظلت الحكومة السودانية تتعامل بدرجة من الحساسية تجاه الأزمة مع الجنائية الدولية، ويخضع احد السودانيين في الخرطوم منذ أسابيع لمحاكمة بتهمة التخابر لصالح الجنائية الدولية. بينما نسب إلى مصادر مقربة من الحركة الشعبية ان زيارة النائب الأول للرئيس السوداني وزعيم الحركة الشعبية الشريك الثاني في الحكم في السودان إلى واشنطن التي وصلها اليوم حمل معه مقترحات من الحركة الشعبية بشأن مستقبل الشراكة بين الحركة وحزب المؤتمر الوطني الحاكم في حال صدور قرار من المحكمة الجنائية الدولية بتوقيف البشير، ونوهت إلى ان سلفاكير سيناقش المقترح مع الرئيس الاميركي جورج بوش في اللقاء المرتقب بينهما اليوم. وكشفت المصادر ان الحركة الشعبية ناقشت في اجتماع خيرات مآلات الأوضاع حال صدور القرار ضد البشير طرح خلاله مقترح بان تتقدم الحركة في حال صدور القرار بمقترح بتنحي البشير من منصبه، غير ان المصادر قالت إن المقترح أثار خلافات داخل اجتماع الحركة وحذر المناوئين له بان مجرد الحديث عنه ربما قاد حزب المؤتمر الوطني إلى فض الشراكة بين الطرفين، والتي قامت في الأصل على هدى اتفاق السلام الموقع بينهما في عام 2005 المعروف باتفاق» نيفاشا». وكشفت مصادر في الخرطوم أن زيارة سلفاكير لواشنطن تشمل مباحثات حول تطوير الجيش الشعبي، الجناح العسكري للحركة الشعبية، وذلك عبر لقاء مباشر بين وزير أركان الجيش الشعبي نيال دينق، ووزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس. واعتبرت المصادر ان مثل هذه المفاوضات هي الأولى من نوعها بين الطرفين على مستوى العلن. وقالت المصادر إن المفاوضات بين الطرفين في هذا الخصوص تتركز حول إكمال توفير الدعم للجيش الشعبي، وأشارت المصادر إلى أن الإدارة الاميركية ساهمت في وقت سابق في تأسيس الجيش الشعبي. إلى ذلك، اعتبر علي عثمان محمد طه نائب الرئيس السوداني ما وصفه بالهجمة الشرسة على بلاده «تأتي في إطار الكيد والمكر»، عبر تحركات قال إنها كاذبة لمدعي المحكمة الجنائية الدولية ضد السودان، في إشارة إلى مذكرة مدعي الجنائية في لاهاي ضد الرئيس البشير بشأن جرائم الحرب في إقليم دارفور المضطرب، كما وصف تلك التحركات بالمخطط الإجرامي.

من جهة أخرى نسب مركز إعلامي مقرب من الحكومة إلى مصادر دبلوماسية في الخرطوم ان المدعي العام للمحكمة الجنائية لويس اوكامبو اخطر قياديين من مسلحي دارفور وهما: إدريس ابوقردة القيادي في حركة العدل والمساواة المسلحة في دارفور، والقائد علي عبدالله كاربينو رئيس العمليات بحركة تحرير السودان جناح الوحدة والقائد عبد الله يحيى القيادي بحركة تحرير السودان المسلحة في الإقليم بأنهم متهمون فى جرائم حرب بدارفور.
ونقل المركز السوداني للخدمات الصحافية (اس.ام.سي) عن مصادرها ان مكتب مدعي الجناية في لاهاي اخطر «أبو قردة» بانه مطلوب بتهمة الاشتراك فى الهجوم الذي شن على قوات الاتحاد الافريقى بمنطقة «حسكنيتة» في نوفمبر (تشرين الثاني) 2007 وطالبه المدعي بتسليم نفسه للمحكمة ونقلاً عن المصادر نفسها فان لويس اوكامبو اخطر القادة الميدانيين بان قرارات الاتهام بحقهم صدرت لاحداث توازن بين قوائم الحركات والحكومة ولتبرير مطالبات المدعي العام للحكومة السودانية. من جهتها، حذرت حركة العدل والمساواة المتمردة في دارفور البعثات الدبلوماسية والمنظمات الدولية العاملة والمواطنين اخذ الحيطة والحذر من هجوم وشيك ستقوم به الحركة في مدن بشمال وغرب وشرق ووسط السودان مذكرة بهجومها السابق على ام درمان في مايو (أيار) الماضي. وفي نفس الوقت قال مسؤول في الأمم المتحدة أمس إن قوات حفظ السلام في دارفور لا تزال تفتقر بشدة إلى القوة البشرية ولديها اقل من نصف العتاد الذي تحتاجه وذلك بعد عام من بدء مهمتها، فيما يصل الخرطوم اليوم المبعوث الصيني الخاص للسودان لي جوي جين قادماً من موسكو في زيارة تستغرق عدة ايام لإحياء العملية السلمية. وقالت حركة العدل والمساواة في بيان لها أمس بتوقيع نائب القائد العام الفريق سليمان صندل حقار «انها توجه تحذيراً مباشراً إلى البعثات الدبلوماسية والمنظمات والهيئات الدولية العاملة في السودان وكافة المواطنين اخذ الحيطة والحذر من الهجوم الوشيك الذي ستنفذه الحركة على المدن الرئيسية في شمال وغرب وشرق ووسط البلاد، ودعا البيان للابتعاد عن المواقع العسكرية وإخلاء الشوارع عند اندلاع المعارك باعتبار أن العسكريين يرتدون الملابس المدنية ويختفون وسط المدنيين»، على حد قول البيان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معز
قلم فضي
قلم فضي


عدد الرسائل : 330
الاقامة : السعودية/القصيم
تاريخ التسجيل : 09/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: مذكرة توقيف للبشير   الثلاثاء 06 يناير 2009, 11:01 am

اخونا ابو تراجي المحترم

ان موضوع المحكمة الجنائية موضوع كبير ومعقد وشائك لدرجة كبيرة
لكن الواضح للجميع وللعامة المقصود هو السودان
لان لا يمكن احد ان يقنعنا ان البشير مهما عمل
لا يمكن ان يكون اسواء من بوش
ولا يمكن ان يكون اسواء من بعض الحكام العرب مثل حسني ومثل الرئيس التونسي

لكن المسالة واضحة لانو السودان الان لا يوجد شخصية يتفق عليها السودانيين اكثر من عمر البشير
ولو فى شخصية يمكن ان تجد اتفاق عليها من السودانيين قولو لينا
فالدول الغربية لديها مسالة واضحة وهى تقسيم السودان الى جنوب وشرق وغرب
والجنوب الان قرب
والغرب فى السكة
ولو تركنا كل هذا جانبا
ولو كل الناس عندها خلاف مع عمر البشير او مع من معه فى الحكومة
فذلك لا يعطينا مبرر لمساندة الدول الغربية ضد رئيس يمثل بلدك
وديننا الاسلامي يحتم علينا
1 الدفاع عن الاسلام
2- الدفاع عن ارضنا (السودان وما يشمله السودان
3- عرضنا
فنحن اذا ما قدرنا ندافع عن سوداننا بالمواجهة
على الاقل بقلوبنا وبمساندتنا وهذا اضعف الايمان
ولك ودي واحترامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://aljraif.forumotion.com
ابو تراجى
قلم ذهبي
قلم ذهبي


عدد الرسائل : 903
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 11/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مذكرة توقيف للبشير   الأربعاء 07 يناير 2009, 11:01 am

السودان: سيناريوهات عديدة لمواجهة احتمالات توقيف الرئيس البشير

خطة للمؤتمر الوطني.. وإجراءات أخرى بينها تجميد اتفاق الجنوب

لندن: مصطفى سري
يحبس السودانيون أنفاسهم، هذه الأيام، انتظارا لقرار قد يصدر في أية لحظة، من قضاة المحكمة الجنائية الدولية، بشأن توصية رفعت إليهم من قبل مدعي عام المحكمة، تطلب توقيف الرئيس عمر البشير، لاتهامه بارتكاب جرائم حرب وإبادة، في اقليم دارفور. وبات الغالبية من السودانيين، بينهم مسؤولون حكوميون وحزبيون، يتوقعون ان يوافق القضاة على مذكرة المدعي العام لويس اوكامبو، ويصدرون أمرا باعتقال الرئيس السوداني. ويعتقد عدد من الخبراء، ان التحذير الذي وجهه الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الى نظيره السوداني في خطابه بمناسبة الذكرى الـ60 لإعلان حقوق الانسان في اكتوبر (تشرين الاول) الماضي كان بمثابة مؤشر واضح يؤكد ان اصدار مذكرة التوقيف بات لا مفر منه. ويقول مصدر حكومي لـ«الشرق الاوسط»، رفض ذكر اسمه، ان الخرطوم بذلت جهوداً مضنية لحل أزمة دارفور.. لكن جهات دولية ظلت تعرقل تلك الجهود، بوضع متاريس، من أجل بلوغ هدفها وهو المضي قدما باعتقال البشير. مشيرا الى ان آخر تلك العراقيل، هو ما حدث بشأن المبادرة العربية الافريقية التي تقودها دولة قطر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بدر عبد الماجد
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 606
مزاجك اليوم :
تاريخ التسجيل : 05/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: مذكرة توقيف للبشير   الأربعاء 07 يناير 2009, 11:27 am

لكم التحية أحبتى الوطنين أبو تراجى و معز


الموضوع عن المحكمة طويل وما ليه نهاية وصدقت القول أخى معز فأوفيت بكل ما زكر فعلينا
أن نتمسك بوطنيتنا مهما كان وزى ما بتقول الحكمة المعروفة :


شق الطريق بالابتسامة خيرٌ من شقه بالسيف

فإذا إبتسم العالم الغربى بما فيه المحكمة الدولية للسودان وللسيد الرئيس عمر حسن البشير

لسهل لهم شق الطريق إلى السودان ولكن بالسيف فهذا مستحيل فهيهات .

ودمتم وسودانين أبناء عزة ومهيرة
وراجعين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مذكرة توقيف للبشير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
............ :: المنتديات الرئيسية :: الجريف السياسي-
انتقل الى: